وزارة الثقافة تمنع عرض مسرحية هشام حداد و طوني أبو جودة في دمشق

وزارة الثقافة تمنع عرض مسرحية هشام حداد و طوني أبو جودة في دمشق

- ‎فيالأخبار الفنية

بعد أن طالب ناشطون سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي بمنع الفنان اللبناني طوني أبو جودة من تقديم عرض مسرحي في دمشق برفقة هشام حداد و فنانيين لبنانيين أخرين, بسبب فيديو مسيء للرئيس الأسد كان أبو جودة قد قدمه قبل سنوات.

قررت وزارة الثقافة السورية منع عرض مسرحية “Laugh Story” اللبنانية في دمشق، من بطولة الإعلامي اللبناني هشام حداد، مع كل من طوني أبو جودة وبونيتا سعادة

وأعربت الوزراة عن تعذّر عرض المسرحية في “وقتها المحدد”، إذ أتبعت القرار بمنشور مفصل على فيسبوك، بينت من خلاله أسباب منع العرض.

وفي السياق نفسه، تعجب محبي النجم طوني أبو جودة من قرار الشركة المنتجة بعدم السماح له بالمشاركة في المسرحية، وذلك على الرغم من موافقة السلطات السورية على اسمه بشكل شخصي، ضمن بقية نجوم المسرحية.

وجاء في أسباب المنع:

وزارة الثقافة توضح بخصوص العرض المسرحي اللبناني “لايف ستوري- هشام شو” الذي أرادت شركة storm للانتاج الفني تقديمه في سورية ما يأتي :

1- أُعلن العرض المذكور قبل أن تُوافى وزارة الثقافة – وهي الجهة المسؤولة عن المسرح في سورية – بطلب من الجهة المنظِّمة للعرض، وقد علمت وزارة الثقافة بالعرض المشار إليه من خلال وسائل الاتصال الاجتماعي، ولم تتلق أي كتاب من المنظمين بهذا الخصوص.
2- يحتاج إقرار أي عرض مسرحي يُقدم للجمهور في مسارح القطاعين العام والخاص إلى جملة من الإجراءات التنظيمية المعروفة للتأكد من المضمون أو المحتوى، وهو ما لم يتم اعتباره من قبل الجهة التي نظمت العرض.
3- تؤكد وزارة الثقافة أن الشركة المنظمة للعرض لم تَقُمْ باستكمال الإجراءات التنظيمية المعتادة، كما أنها لم تكن جاهزة لتقديم سيناريو تفصيلي ليُصار إلى تقييمه، ومن ثمَّ فإن العرض المسرحي “لايف ستوري – هشام شو” لن يُعرض في سورية في الزمن الذي حُدِّدَ.
4- لطالما فتحت سورية قلبها للفن العربي والدولي الراقي، واستقبلت عروضاً فنية محترمة ما تزال مستقرة في وجدان من تابعوها، وستبقى سورية شامخة بثقافتها وحضارتها مرحِّبةً بجميع الفنانين الذين يحترمون فنهم ويقدرون جمهورهم.

وكالات

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *