نادين الراسي بتسجيل صوتي: ابني ضربني وسرقني

نادين الراسي بتسجيل صوتي: ابني ضربني وسرقني

- ‎فيالأخبار الفنية

انتشر، اليوم الخميس، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تسجيل صوتي، زعمت صاحبته إنها الفنانة اللبنانية نادين الراسي.

وكشفت نادين في التسجيل الصوتي أنها تعرضت للاعتداء، من قبل ابنها البكر مارك حدشيتي، الذي ركلها على صدرها أمام أصدقاء، وذلك أثناء تواجدها في “شاليه”.

وتحدثت نادين وهي تجهش بالبكاء، مبينة أنها “تعبت كثيرًا في حياتها كي تجعل أبناءها سعداء، ورغم كثرة طلبات ابنها مارك، لكنها حرصت دائمًا على تلبيتها”.

وبينت في التسجيل أنها أوشكت على الموت، متابعة “يا ريت متت ولا ضربني ابني مارك اليوم”.

وقالت “الراسي” إن ابنها سرق سيارتها وغادر، مناشدة من يراه أن يطالبه بإعادة السيارة.

وفي نهاية التسجيل، طالبت نادين ابنها أن يعيد لها السيارة، مبينة أنها أخبرت والده بما فعله، وهو الذي سيتولى أمره على حد تعبيرها.

ولا يمكن لموقع “إرم نيوز” التأكد بالفعل إن كان التسجيل الصوتي يعود لنادين الراسي، وإن كانت الواقعة حدثت.

يذكر أن نادين لديها 3 أبناء أكبرهم مارك وهو طبيب من طليقها الأول حاتم حدشيتي، وابنان آخران كارل ومارسيل من طليقها الثاني جيسكار أبي نادر.

وقبل يومين، أثارت الفنانة اللبنانية جدلًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد مهاجمتها الدين الإسلامي، حين دعاها أحدهم لارتداء الحجاب على غرار مواطنتها أمل حجازي، مؤكدة آنذاك أنها مسيحية وستبقى مسيحية ولن تتحول مطلقًا للإسلام.

ارم نيوز

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *