مصدر عسكري يكشف تفاصيل هجوم مسلحي “الأسايش الكردية” على جنود سوريين في القامشلي

مصدر عسكري يكشف تفاصيل هجوم مسلحي “الأسايش الكردية” على جنود سوريين في القامشلي

- ‎فيعسكري

تعرضت اليوم دوريات عسكرية سورية في مدينة القامشلي، الواقعة في أقصى شمال شرقي البلاد، لهجوم من قبل ميليشيا الأسايش الكردية التابعة لوحدات “حماية الشعب الكردية” أدى إلى مقتل عشرة جنود سوريين وإصابة ثمانية جنود تم نقلهم إلى مكان مجهول.

وقال مصدر عسكري سوري في مدينة القامشلي : بينما كانت أربع دوريات تابعة للأمن العسكري السوري تقوم بعملية تبديل عناصر الدوريات المنتشرة بريف القامشلي عند الساعة التاسعة والنصف صباحا، وأثناء مرورها في طريق الحسكة بعد دوار السياحي، تم إيقاف الدوريات الأربع من قبل “حاجز طيار” لما يسمى “الأسايش” أمام مرأب الهلال الأحمر الكردي، وطلب عناصر “الأسايش” من الجنود السوريين الانبطاح أرضا فرفضوا تنفيذ الأمر، فقام عناصر “الأسايش” بفتح النار من كافة الجهات على عناصر الدوريات السورية ما أدى إلى مقتل أكثر من عشر جنود سوريين وإصابة ثمانية آخرين إصابات بالغة، حيث تم نقل الجنود المصابين إلى مكان مجهول، مضيفا: إن مدنيين اثنين قتلا في الموقع كما أصيب مدنيون آخرون من المارة.

ونفى المصدر بشكل قاطع ما روجت له مواقع تابعة لقوات “سوريا الديمقراطية” عن أن عناصر الأمن العسكري السوري دخلوا المناطق الخاضعة لسيطرة الأكراد.

وتشهد مدينة القامشلي حالة من التوتر بسبب اعتداءات ميليشيا “الأسايش” على المدنيين السوريين الموالين لدمشق وما تقوم به من مداهمة للأحياء واعتقالات لمرشحي الانتخابات المحلية.

سبوتنيك

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *